إصدارات دار حاملة المسك
   


إعلانات جامعية

العودة   الجامعة العالمية للقرءان والسنة والقراءات العشر > الفصل الدراسي الأول - فبراير- لعام 2017 > قسم العلوم الشرعية
التسجيل التعليمات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل جميع المنتديات مقروءة

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
قديم 27 - 04 - 2017, 03:09 AM   #1
فداء قدرى النجار
مشرفة تسميع عضوة بفريق التفريغ
 
الصورة الرمزية فداء قدرى النجار
 
تاريخ التسجيل: 03 2015
المشاركات: 364
افتراضي محاضرات // فقه الصيام // الدورة الشرعية الأولى

فقه الصيام 1
*************

الصِّيامُ و القرآنُ يَشْفَعَانِ للعبدِ يومَ القيامةِ ، يقولُ : الصِّيامُ : أَيْ رَبِّ مَنَعْتُهُ الطَّعَامَ و الشهوةَ ، فشفعْني فيهِ ، و يقولُ القرآنُ : مَنَعْتُهُ النَّوْمَ بِالليلِ ، فَشَفِّعْنِي فيهِ ، قال : فيشفعانِ

الراوي : عبدالله بن عمرو | المحدث : الألباني | خلاصة حكم المحدث : حسن صحيح



فالصوم من أسباب حسن الخاتمة, و يمكن أن نجعله خبيئة من العمل الصالح فمن كان زوجها غائب طول النهار فى عمله يمكنها أن تصوم بدون أن يعلم بها أحد.
**ما منْ عبدٍ يصومُ يومًا في سبيلِ اللهِ . إلَّا باعدَ اللهُ ، بذلكَ اليومِ ، وجهَهُ عن النَّارِ سبعينَ خريفًا
الراوي : أبو سعيد الخدري | المحدث : مسلم | المصدر : صحيح مسلم | خلاصة حكم المحدث : صحيح
و يتضاعف الأجر بالاخلاص فالأجر على قدر المشقة

علينا أن نبدأ رمضان بقلب غير قلوبنا الآن و نخرج منه بقلب سليم, علينا الاستعداد لرمضان مثلا: نشترى مصحف جديد مزود بهامش فيه معانى كلمات القرآن او تفسير ميسر
الغاية من ذلك انى ادخل رمضان انسانة مختلفة أنقى حياتى و ابدأ من أول و جديد
من الآن استعدى جهزى الكحك و البسكويت و اشترى لبس العيد و فرغى نفسك للعبادة

شهر رمضان فيه ليلة القدر


و سميت كذلك: لعظم قدرها و شرفها, و قيل القدر من التضييق (وَمَن قُدِرَ عَلَيْهِ رِزْقُهُ) فالأرض تضيق فيها من كثرة الملائكة المنزلين من السماء وينزل جبريل من اشرف الملائكة فى هذه الليلة تشريفا و تعظيما لها
.
من صام رمضانَ إيمانًا و احتسابًا غُفِرَ له ما تقدَّم من ذنبِه ، و من قام ليلةَ القدرِ إيمانًا و احتسابًا غُفِرَ له ما تقدَّم من ذنبِه
الراوي : أبو هريرة | المحدث : الألباني | المصدر : صحيح الترغيب
الصفحة أو الرقم: 992 | خلاصة حكم المحدث : صحيح


فلندعى من قلوبنا اللهم بلغنا رمضان, فالكثير يموتون فى هذه الاأيام من العام هناك من يموتون قبله بساعات
.
قال رسول الله صلي الله عليه وسلم (إذا جاء رمضانُ فُتِحَتْ أبوابُ الجنةِ ، وغُلِّقَتْ أبوابُ النارِ ، وصُفِّدَتْ الشياطينُ )
الراوي : أبو هريرة | المحدث : مسلم | المصدر : صحيح مسلم
الصفحة أو الرقم: 1079 | خلاصة حكم المحدث : صحيح


و فى رواية اخرى : إذا كان أوَّلُ ليلةٍ من شهرِ رمضانَ صُفِّدَتِ الشَّياطينُ ومرَدةُ الجنِّ ، وقال ابنُ خزيمةَ : الشَّياطينُ : مرَدةُ الجنِّ . بِغيرِ واوٍ وغُلِّقتْ أبوابُ النَّارِ ، فلم يُفتَحْ منها بابٌ ، وفُتِّحتْ أبوابُ الجنَّةِ فلم يُغلَقْ منها بابٌ ، ويُنادي منادٍ : يا باغيَ الخيرِ أقبِلْ ، ويا باغيَ الشَّرِّ أقصِرْ ، وللهِ عُتقاءُ من النَّارِ ، وذلكَ كلَّ ليلةٍ
الراوي : أبو هريرة | المحدث : الألباني | المصدر : صحيح الترغيب
الصفحة أو الرقم: 998 | خلاصة حكم المحدث : حسن
لذلك نجد التحريش و المشاكل البسيطة فى الشهر الكريم.
فكل ليلة تذللى و تقربى لله عز وجل بالدعاء و الخضوع و الخشوع لتكونى من العتقاء كل ليلة

.
*** فضل الصيام ***
أنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم رقي المنبرَ فقال : آمين ، آمين ، آمين ، فقيل له : يا رسولَ اللهِ ما كنتَ تصنعُ هذا فقال : قال لي جبريلُ : رغِم أنفُ عبدٍ دخل عليه رمضانُ لم يُغفَرْ له ، فقلتُ : آمين ، ثمَّ قال : رغِم أنفُ عبدٍ أدرك أبوَيْه أو أحدَهما لم يُدخِلاه الجنَّةَ ، فقلتُ : آمين ، ثمَّ قال : رغِم أنفُ عبدٍ ذُكِرتُ عنده فلم يُصلِّ عليك ، فقلتُ : آمين .
الراوي : أبو هريرة | المحدث : الألباني | المصدر : فضل الصلاة
الصفحة أو الرقم: 18 | خلاصة حكم المحدث : إسناده حسن



من عليها أيام من رمضان لم تصمها تكاسلا أو غلبتها نفسها فافطرت فيها فعليها ان تنتبه لهذا الحديث
(بينا أنا نائمٌ أتاني رجلان فأخذا بضَبُعَيْ فأتيا بي جبلًا وعِرًا فقالا اصعَدْ فقلتُ إنِّي لا أُطيقُه فقالا إنَّا سنسهِّلُه لك فصعِدتُ حتَّى إذا كنتُ في سواءِ الجبلِ فإذا أنا بأصواتٍ شديدةٍ فقلتُ ما هذه الأصواتُ قالوا هذا عُواءُ أهلِ النَّارِ ثمَّ انطلق بي فإذا أنا بقومٍ مُعلَّقين بعراقيبِهم مُشقَّقةٌ أشداقُهم تسيلُ أشداقُهم دمًا قال قلتُ من هؤلاء قيل هؤلاء الَّذين يُفطِرون قبل تحِلَّةِ صومِهم.........)
الراوي : أبو أمامة الباهلي | المحدث : المنذري | المصدر : الترغيب والترهيب
الصفحة أو الرقم: 3/260 | خلاصة حكم المحدث : لاعلة له


ماذا يفعل من أخر القضاء بدون عذر: وجب عليه القضاء (لفطره) و الكفارة(لتأخير القضاء) و الكفارة اطعام مسكين عن كل يوم افطره.
كما لابد له من التوبة لتأخير القضاء حتى لا يقع فى من ذكر فيهم هذا الحديث . و لابد من المسارعة فى القضاء فمن لم يسارع وقع فى عقاب أهل النار.


***أنواع الصوم***
*صيام فريضة: و هو صوم رمضان فقط
صيام يفرضها المرء على نفسه *
- النذر: يجب الوفاء به مادام نذر طاعة و ليس معصية فنذر المعصية لا يوفيه لكن يكفر كفارة يمين: ( عتق رقبة, فان لم يجد اطعام 10 مساكين فان لم يجد فصيام 3 ايام)
- كفارة اليمين: من حنث بيمينه و لم يجد كفارة و جب عليه صيام 3 ايام (و امر الكفارة هنا على الترتيب و ليس التخيير)
من افطرت أيام كثيرة لعذر كالنفاس او الحيض يمكنها ان تقسم ايام القضاء على شهور السنة قبل حلول الشهر من جديد
.
**النية**
لابد من تبييت لصوم الفريضة و يكفيك للنية الاكل وقت السحر (السحور) أو حتى شربة الماء.
بالنسبة لصوم النافلة لا يشترط ان تنوى الصيام من الليل فان استيقظتى و لم تجدى ما تأكلينه أو لم يكن لك رغبة فى الأكل فلك ان تكمل الصوم.
لكن متى يحسب الأجر؟؟؟
الراجح: يحتسب اجر الصوم متى اتخذتى قرار الصوم مثال: قررت التنفل بالصوم الساعة الثانية ظهرا, اذا يحسب الأجر من الثانية ظهرا.
رأى أخر: يحسب الأجر كمن بيت النية من الليل فيحسب من الفجر.( لكنه رأى ضعيف )
السحور بحد ذاته نية, عليكم بالتمرفى السحور ف ( نِعْمَ السحورِ التمر)
الراوي : جابر بن عبدالله | المحدث : الهيثمي | المصدر : مجمع الزوائد
الصفحة أو الرقم: 3/154 | خلاصة حكم المحدث : رجاله رجال الصحيح


يا عائشةُ ! بيتٌ لا تمرَ فيهِ ، جياعٌ أهلُهُ . يا عائشةُ ! بيتٌ لا تمرَ فيهِ جياعٌ أهلُهُ - أو جاعَ أهلُهُ - قالها مرتينِ ، أو ثلاثًا .
الراوي : عائشة أم المؤمنين | المحدث : مسلم | المصدر : صحيح مسلم
الصفحة أو الرقم: 2046 | خلاصة حكم المحدث : صحيح


* النية: هناك من قال تكفى نية واحدة فى اول الشهر لصوم الشهر كامل.
الراجح: نية مستقلة لكل يوم على حدى, ( فمن نوت الصوم اول الشهر و حاضت انقطعت نيتها و عليها النية من جديد)


**على من يجب الصوم**

وجب الصوم على : المسلم, العاقل, البالغ, الصحيح , المقيم, الطاهرة من النساء( ليست بحائض او نفساء)
- المسلم: يقبل الصوم من كل مسلم شهد أن لا اله الا الله, فان صام الكافر او المرتد لم يقبل منه.
* الكافر و المرتد وجب عليهم الصوم لكنه لا يقبل منهم لانتفاء شرط الاسلام فأصل العمل شهادة أن لا اله الا الله و أن محمدا رسول الله..
البالغ : و علامة البلوغ الاحتلام للاولاد و الحيض للبنات.
لكن علينا تعويد أطفالنا على الصوم من قبل البلوغ و الأجر فى ميزان الوالدين ان شاء الله
و ينشأ ناشئ الفتيان فينا على ما كان عوده أبوه
فالصحابيات كن يصومن اطفالهن كما فى الحديث: أرسل النبيُّ صلى الله عليه وسلم غداةَ عاشوراءَ إلى قرى الأنصارِ: من أصبح مفطرًا فليتمَّ بقيةَ يومِه ، ومن أصبح صائمًا فليصم . قالت: فكنا نصومُه بعدُ ، ونصوِّمُ صبياننا، ونجعلُ لهم اللعبةَ من العهنِ ، فإذا بكى أحدُهم على الطعامِ أعطيناه ذاك حتى يكونَ عند الإفطارِ.
الراوي : الربيع بنت معوذ بن عفراء | المحدث : البخاري | المصدر : صحيح البخاري
الصفحة أو الرقم: 1960 | خلاصة حكم المحدث : صحيح
طريقة مجربة لتعويد الأطفال على الصوم:
نبدأ من سن 3.5 و يبدأ الصوم بالعكس فيصوم من العصر للمغرب مع مراعاة ان يأكل و يشرب جيدا قبل البدأ فى الصوم. و نستمر هكذا لمدة اسبوعين.
بعدها اسبوعين صيام من الظهر للمغرب بحيث يصحي يأكل و يشرب جيدا قبل بدأه فى الصوم.
السنة الثانية نمشى بنفس الطريقة لكن اخر 5 ايام يصومهم كاملين.
السنة الثالثة: يصوم أيام و يفطر أيام المهم أن يعتاد على الصوم.
السنة الرابعة: يصوم الشهر كامل.
الصوم هو أكثر ما يعلم الأطفال الاخلاص و مراقبة الله عز و جل. فأترك الطعام أمامه و لا أسأل من أكله و سيعتاد وحده مراقبة الله عز و جل, فعلينا مراعاة اننا نتعامل مع أطفال.
فالواجب علينا تعليمهم و مصاحبتهم من 7 سنوات و عند العاشرة نبدأ فى المحاسبة و العقاب.
مادام الطفل لم يبلغ علينا تعويده على الصيام لأنه بمجرد البلوغ أصبح مكلفا و اصبحت الفرائض واجبة عليه
.
فان حاضت الفتاة فى شهر رمضان تبدأ الصوم بمجرد طهرها من الحيض, كذلك الفتى ان احتلم و أنزل فعليه الصوم.
ان انزل فى نهار رمضان فعليه الامساك باقى اليوم تعظيما لشعائر الله.
-العاقل:
من أغمى عليه جزء من اليوم فقد افطر و عليه قضاء هذا اليوم.
أما من دخل فى غيبوبة يومين ثلاثة او حتى عشر أيام فمختلف فيها , هناك من يري انه ليس عليه قضاء كالمجنون. و الراجح: عليه أن يقضى ما فاته من أيام, باعتباره من اصحاب الاعذار.
من جن اى فقد عقله فصومه باطل فهو ممن رفع عنهم القلم و التكليف
قالَ رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ رُفِعَ القلمُ عن ثلاثةٍ : عنِ النائمِ حتى يستيقظَ , وعن الصبيِّ حتى يحتَلِمَ , وعن المجنونِ حتى يُفيقَ . .
الراوي : علي بن أبي طالب | المحدث : الذهبي | المصدر : المهذب
الصفحة أو الرقم: 7/3404 | خلاصة حكم المحدث : صحيح
و ان فاق المجنن من جنانه فهو غير مطالب بقضاء ما فاته من عبادات وقت جنونه. (مثال: شفى مجنون يوم 15 رمضان اذا هو مطالب بصوم ما بقى من الشهر أى 15 يوم فقط
اصحاب الامراض النفسية كالاكتئاب مثلا: له عقل و لا تسقط عنه الفرائض

**الرؤية**
صومُوا لِرُؤيتِه ، وأفْطِرُوا لِرُؤيتِه ، وانْسُكُوا لها ، فإنْ غُمَّ عليكم فأتِمُّوا ثلاثينَ ، فإنْ شَهِدَ شاهِدانِ مُسلِمانِ فصُومُوا و أفْطِرُوا
الراوي : رجال من الصحابة | المحدث : الألباني | المصدر : صحيح الجامع
الصفحة أو الرقم: 3811 | خلاصة حكم المحدث : صحيح
الأصل: أى بلد اسلامى يثبت فيها رؤية الهلال فعلى كل المسلمين الصيام بهذه الرؤية.
فى حال: ان المسلم ببلد اسلامى لم تثبت بها الرؤية لكنها ثبتت ببلد اخرى فعليه الصوم مع البلد الاخرى سرا لاجتناب الفتنة.
فى حالة حدوث فتنة: يلزم المسلم رؤية بلده ، فدفع المضار مقدم على جلب المصالح
الخلاصة: ( يلتزم المسلمون برؤية واحدة لكن ان حصلت فتنة فكل يلزم رؤية بلده درأا للفتنة). و هذا رأي علمائنا الألبانى, العثيمين, عادل عزازي,....

******************

هل يجوز استخدام الحساب الفلكى فى تحديد بداية الشهر و نهايته؟؟
لا يجوز الاعتماد على الحسابات الفلكية فى تحديد بداية الشهر و نهايته فلابد من ثبوت رؤية الهلال سواء بالمشاهدة بالعين المجردة أو استخدام الاجهزة الفلكية كالمناظير و التليسكوبات
.
مثال : لو اخت صامت ببلدها قبل المملكة السعودية بيوم و فى العشر الأواخر ذهبت لأداء مناسك العمرة ووجدت انهم سيتمون الشهر 30يوما ماذا تفعل؟؟
عليها أن تتم معهم الصوم حتى لو 31 يوم ثم تفطر معهم

*****************
.


افطرت خطأ قبل الموعد لانها لا تسمع الاذان و تعتمد على المذياع. ليس عليها اعادة لحديث: رُفِعَ عن أمتي الخطأُ والنِّسْيانُ وما استُكرِهوا عليه
الراوي : - | المحدث : النووي | المصدر : المجموع
الصفحة أو الرقم: 8/450 | خلاصة حكم المحدث : صحيح

اذن المؤذن لاذان الفجر وهو يمسك بكوب الماء فليقضى منه نهمته, كذلك ان كانت فى فمه لقمة يكملها

***مبطلات الصوم***

الجماع فى نهار رمضان

لا يجوز للرجل أن يقرب زوجته فى نهار رمضان لذا فيبتعد عن مقدمات الجماع فالقبلة لا تفطر لكن الاولى تركها حتى لا يقع فى الاثم.
عن عائشةَ رضيَ اللهُ عنها . قالت : كان رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ يُقبِّلني وهو صائمٌ . وأيكم يملكُ إربَه كما كان رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ يملكُ إربَه .
الراوي : عائشة أم المؤمنين | المحدث : مسلم | المصدر : صحيح مسلم
الصفحة أو الرقم: 1106 | خلاصة حكم المحدث : صحيح


- ماذا يفعل من جامع امرأته فى نهار رمضان؟؟؟
جاء رجلٌ إلى النبيِّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ . فقال : هلكتُ . يا رسولَ اللهِ ! قال " وما أهلككَ ؟ " قال : وقعتُ على امرأتي في رمضانَ . قال : " هل تجدُ ما تُعتقُ رقبةً ؟ " قال : لا . قال : " فهل تستطيعُ أن تصومَ شهرين متتابعينِ ؟ " قال : لا . قال : " فهل تجدُ ماتُطعمُ ستين مسكينًا ؟ " قال : لا . قال : ثم جلس . فأتي النبيُّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ بعرقٍ فيهِ تمرٌ . فقال : " تصدق بهذا " قال :فهل علي أفقرُ منا ؟ فما بين لابتيها أهلُ بيتٍ أحوجُ إليهِ منا . فضحك النبيُّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ حتى بدت أنيابُه . ثم قال " اذهب فأطْعِمْه أهلك " . وفي روايةٍ : بعرقٍ فيهِ تمرٌ . وهو الزنبيلُ . ولم يذكر : فضحك النبيُّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ حتى بدت أنيابُه .
الراوي : أبو هريرة | المحدث : مسلم | المصدر : صحيح مسلم
الصفحة أو الرقم: 1111 | خلاصة حكم المحدث : صحيح
فالكفارة هنا على الترتيب و ليس التخيير: عتق رقبة, صيام شهرين متتابعين, اطعام 60 مسكينا.
-عتق الرقبة غير موجود فى هذا الزمان فننتقل للصوم.
-الصوم يكون شهرين متتابعين اذا افطر يوما يعيد من الأول الا بعذر كمرض او حيض.
-اطعام 60 مسكينا وجبة واحدة مشبعة (من وجبات العذاء)
ان طاوعت المرأة زوجها فى ذلك و جب عليها مثله التوبة, قضاء اليوم,الكفارة( تخرجها من مالها فان لم يكن لها مال اخرج لها وليها)
-ان جامع زوجته اكثر من مرة فى اليوم فعليه كفارة واحدة, اما ان جامعها أكثر من يوم فى الشهر فعليهم كفارة لكل يوم مع التوبة و القضاء.
-ان جامع الرجل زوجته فى نهار رمضان ناسيا او جاهلا فلا شئ عليه
--الكفارة بدفع المال لا تجزئ لابد من اخراجها طعام أو توكيل احد باخراجها
الأكل أو الشرب متعمدا
يمسك باقى اليوم وعليه التوبة و قضاء اليوم و لا كفارة عليه
أما من أكل أو شرب ناسيا فلا شئ عليه سواء كان صون فريضة أو نافلة
من نسِيَ و هو صائمٌ ، فأكل أو شرب ، فلْيُتِمَّ صومَه ، فإنما أطعمه اللهُ و سقاه
الراوي : أبو هريرة | المحدث : الألباني | المصدر : صحيح الجامع
الصفحة أو الرقم: 6573 | خلاصة حكم المحدث : صحيح


القئ متعمدا
من استقاء متعمدا بطل صومه فيمسك باقى اليوم و عليه التوبة و القضاء
بينما من غلب عليه القئ فليس عليه قضاء لحديث: مَن ذَرَعَهُ القَيْءُ و هو صائِمٌ فلَيسَ عليه قَضاءٌ و مَنِ اسْتَقَاءَ فلْيَقْضِ
الراوي : أبو هريرة | المحدث : الألباني | المصدر : صحيح الجامع
الصفحة أو الرقم: 6243 | خلاصة حكم المحدث : صحيح
الاستمناء فى نهار رمضان: الاستمناء محرم شرعا و من فعله فى نهار رمضان افسد صومه و عليه الامساك باقي اليوم, القضاء و التوبة مما فعل
من تعمد استنشاق دخان السجائر فعليه القضاء لكن غير المتعمد كمن استنشق تراب او دقيق فلا شئ عليه
المذى: لا يفسد الصوم
دخول الماء اثناء الوضوء لا يفطر مادام لم يتعمد.
شم العطور لا يفطر
تذوق الطعم دون بلعه لا يفسد الصوم.
قولُ ابنِ عباسٍ : لا بأس أن يذوقَ الخلَّ والشيءَ يريدُ شراءَه
الراوي : عطاء بن أبي رباح | المحدث : الألباني | المصدر : إرواء الغليل
الصفحة أو الرقم: 937 | خلاصة حكم المحدث : حسن

* الجنابة: اذا اذن الفجر و هو جنب لا يفسد صومه لكن عليه التعجيل بالغسل حتى لا تفوته صلاة الفجر

* الكحل و القطرة لا تفطر, لكن ان احسست بطعم القطرة فى الحلق امجها مباشرة ولا ابلعها

بخاخة الربو و قرص الازمة القلبية الذى يوضع تحت اللسان لا يفطر *

يجوز الاستحمام الاستنشاق و المضمضة دون مبالغة *

الغرغرة تدخل الجوف لا تستعمل اثناء الصيام *

الحجامة

الراجح أنها لا تُفسِد الصَوْم؛ ولا تفطر ، لما روى البخاري عن ‏ابن عباس رضي الله عنهما " أن النبي صل الله عليه وسلم احتجم وهو محرم، واحتجم وهو ‏صائم " . ‏ لكنها تُكرَه للصائم من أجل ما تسببه من ضَعف.
والاصل ان الصائم لابد ان يكون قوى لكى يقوم بالعبادة والصوم والصلاة وهو بكامل قوته البدنية والنفسية
* دم الجروح و النزيف غير الحيض و النفاس, الصديد, خلع الضرس , اللبوس سواء شرجى او مهبلى, الحقن الشرجية, الحقن العلاجية سواء عضل او وريد كلها لاتفطر

* حقن الفيتامينات لا تفطر
الحقن المغذية تقوم مقام الطعام و الشراب تفطر *

* التطيب بالعطور لا يفطر لكن نتورع من استخدام العطور المستخدم فيها كحول فى الصوم و على ملابس الصلاة

النخامة: يجوز للصائم ان يبلع ريقه لكن ان خرجت من الانف فبلعها افطر الا ان تغلب عليه و تدخل الجوف بغير قصد
الكشف المهبلى,باليد او المنظار, تركيب اللولب لا يفسد الصوم و ان خرج منه دم فهو دم فساد وعلة لا يفطر

تمت بحمد الله
فداء قدرى النجار est déconnecté   رد مع اقتباس
قديم 29 - 04 - 2017, 05:53 AM   #2
أم عائشة محمد
معلمة ومسؤولة قسم القرآن
 
الصورة الرمزية أم عائشة محمد
 
تاريخ التسجيل: 12 2014
المشاركات: 521
افتراضي رد: محاضرات // فقه الصيام // الدورة الشرعية الأولى

فقه الصيام (2)
ــــــــــــــــــــــــــــ
إن الحمد لله نحمده ونستغفره ونستهديه ،، ونعوذ بالله تعالى من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا ،، من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له ،، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمد عبده ورسوله ،، أما بعد :
**

هذه أخر محاضرة في فقه الصيام ،،
وأيضا أخر محاضرة في دورة العلوم الشرعية ،،
**

((حكم السفر في رمضان))
سواء سفر عمرة أو صلة أرحام أو غير ذلك ،،
فما حكم ذلك سواء كان صيام فرض أو نفل؟؟
أولا :: نتكلم عن الصوم في السفر وخاصة شهر رمضان ::
الأصل أن الصوم مفروض على الجميع إلا من عندهم بعض الأعذار منها الصوم
عن عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا أَنَّ حَمْزَةَ بْنَ عَمْرٍو الْأَسْلَمِيَّ رضي الله عنه قَالَ لِلنَّبِيِّ صَلَّ اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : (أَأَصُومُ فِي السَّفَرِ؟) وَكَانَ كَثِيرَ الصِّيَامِ ، فَقَالَ : (إِنْ شِئْتَ فَصُمْ ، وَإِنْ شِئْتَ فَأَفْطِرْ) رواه الجماعة
**

أى الأصل الصيام ،، لكن إن وجد في السفر مشقة له رخصة الفطر ،
الدليل ::عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ ، وَجَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ رضي الله عنهم ، قَالَا : " سَافَرْنَا مَعَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّ اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، فَيَصُومُ الصَّائِمُ وَيُفْطِرُ الْمُفْطِرُ ، فَلَا يَعِيبُ بَعْضُهُمْ عَلَى بَعْضٍ " .
إذن الأصل جواز الصوم وإن شئت أفطرت فأفطري ،
هل يشترط وجود مشقة في الصيام في السفر حتى يتوجب الفطر؟
لا ،، هذه رخصة وليس من وجوب استعمال الرخصة وجود مشقة ،
الدليل:: قوله تعالى: { أَيَّامًا مَّعْدُودَاتٍ ۚ فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضًا أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ ۚ وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ ۖ فَمَن تَطَوَّعَ خَيْرًا فَهُوَ خَيْرٌ لَّهُ ۚ وَأَن تَصُومُوا خَيْرٌ لَّكُمْ ۖ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ (184) }.البقره
أى يجوز لك الصيام ويجوز لك الأخذ بالرخصة دون شرط المشقة،
لأن هذه رخصة أعطاها الله للمؤمن والله يحب أنه كما تؤدى حقه - تعالى - أن تؤتى رخصه ، وهذه من رحمات الله عزو وجل ،
وهناك بعض العلماء قالوا :: هذه ليست رخصة بل واجب عليك الفطر في السفر وإذا صمت يكون صيامك باطل
لكن هذا قول مرجوح
فالمسافر يجوز له أن يصوم ويجوز له أن يفطر سواء في رمضان أو غير رمضان ،، والأولى لك أن تنظرى للأتقى إلى قلبك فإن أفطرت في السفر وأنت تقدرين على مشقة السفر وكنت قادرة على أداء العبادات وماإلى ذلك،، وتجدين في نفسك قوة وصلابة لا يوجد مشكلة في صيامك،
الدليل :: روى البخاري (1946) ومسلم (1115) عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ : كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي سَفَرٍ ، فَرَأَى زِحَامًا وَرَجُلا قَدْ ظُلِّلَ عَلَيْهِ ، فَقَالَ : مَا هَذَا ؟ فَقَالُوا : صَائِمٌ. فَقَالَ : لَيْسَ مِنْ الْبِرِّ الصَّوْمُ فِي السَّفَرِ"
توجيه الدليل : وعكس البر الإثم ،، واستدل العلماء بهذا الحديث ،، أنه لا يجوز الصيام في السفر ،، لكن الأصل في جواز الصوم في السفر مع عدم اشتراط المشقة ،، والله أعلم .
**
عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ { كُنَّا مَعَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي السَّفَرِ فَمِنَّا الصَّائِمُ ، وَمِنَّا الْمُفْطِرُ قَالَ : فَنَزَلْنَا مَنْزِلًا فِي يَوْمٍ حَارٍّ ، وَأَكْثَرُنَا ظِلًّا : صَاحِبُ الْكِسَاءِ . وَمِنَّا مَنْ يَتَّقِي الشَّمْسَ بِيَدِهِ . قَالَ : فَسَقَطَ الصُّوَّامُ ، وَقَامَ الْمُفْطِرُونَ فَضَرَبُوا الْأَبْنِيَةَ . وَسَقَوْا الرِّكَابَ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ذَهَبَ الْمُفْطِرُونَ الْيَوْمَ بِالْأَجْرِ . }.
والراجح::
((جواز الصوم للمسافر وأن ذلك يجزئه وهو قول الجمهور))
أى إذا صمتِ وأنت على سفر في رمضان يجزيء عنك وليس عليك القضاء فيه ، والذى يبطل صومك ليس على الصواب ، بل صيامك صحيح ومأجورة عنه – إن شاء الله - ويسقط عنك فرضية قضاء الصوم لأنك صمت اليوم فعليا ،، والله أعلم .
**
أفضل الاقوال وأحسنها :: قول ابن حجر
وهو :: جواز الصيام لمن قَوِيَ عليه
الراجح في تلك المسالة ::
انظري لقوتك في الطاعة وأنت على سفر ،
لأن هناك بعض الناس وهى على سفر وتكون صائمة لا تقدر حتى أن تصلى الفرض ، أى أنها تسقط فرض!!
أيهما أفضل ؟؟
تسقط الفرض ؟ أم تستخدم رخصة في سبيل إقامة فرض وأحب شيء إلى الله تعالى وهي إقامة فرائضه ،
فمثلا :: نجد أناس تجتهد في قيام الليل وعند صلاة الفجر نجدها تقضيها بدون خشوع !!
فالأولى أن اتقن الفرائض ، ومثال أيضا من تقوم لصلاة الظهر فتصلى أربعة قبلية وتجد في نفسها ملل في صلاة الفرض وتصليها في عجلة ،
الأولى استجماع قلبك في الفرض ولكن ليس معنى ذلك ان نترك السنن!! بل عليك بالمجاهدة ، وأشد مايكون على بالمجاهدة في الفرائض
الفرض هو الأساس ،،
فنبدأ بالأهم ،، نفس الشيء في الصوم ماهو الأهم ؟؟
الأهم عندى في مسألة الصوم في السفر هو:: هل الصيام يجهدك ويتعبك ، هل تستطيعين إقامة الفرائض أم أنك تقصرين في إقامة الصلوات من أجل عدم الاتيان بالرخصة ؟
**
عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ : " كُنَّا نَغْزُو مَعَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي رَمَضَانَ ، فَمِنَّا الصَّائِمُ وَمِنَّا الْمُفْطِرُ ، فَلَا يَجِدُ الصَّائِمُ عَلَى الْمُفْطِرِ ، وَلَا الْمُفْطِرُ عَلَى الصَّائِمِ " ، يَرَوْنَ أَنَّ مَنْ وَجَدَ قُوَّةً فَصَامَ فَإِنَّ ذَلِكَ حَسَنٌ ، وَيَرَوْنَ أَنَّ مَنْ وَجَدَ ضَعْفًا فَأَفْطَرَ ، فَإِنَّ ذَلِكَ حَسَنٌ " رواه مسلم
**
حَدَّثَنِي يَزِيدُ بْنُ أَبِي حَبِيبٍ أَنَّ كُلَيْبَ بْنَ ذُهْلٍ أَخْبَرَهُ ، عَنْ عُبَيْدٍ يَعْنِي ابْنَ جَبْرٍ ، قَالَ : " رَكِبْتُ مَعَ أَبِي بَصْرَةَ الْغِفَارِيِّ صَاحِبِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي سَفِينَةٍ مِنَ الْفُسْطَاطِ فِي رَمَضَانَ ، فدفع , ثُمَّ قَرَّبَ غَدَاءَهُ ، ثُمَّ قَالَ : اقْتَرِبْ ، فَقُلْتُ : أَلَسْنَا نَرَى الْبُيُوتَ ؟ فَقَالَ أَبُو بَصْرَةَ : أَرَغِبْتَ عَنْ سُنَّةِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ؟ ! " . رَوَاهُ أَبُو دَاوُد وَأَحْمَدُ .

:: مسألة ::
يوجد بعض الناس تقول :: أنه لا يجوز الأكل قبل أن تترك بلدك ،
وهذا ليس صحيح ،،
الرخصة في الفطر تأخذها من بيتك : أى تفطري في بيتك
لكن الأمر مختلف في رخصة الصلاة للمسافر
فالقصر والجمع في الصلاة مثلا للمسافر لابد أن تخرج من بيتك أولا وتترك بلدتك حتى تبدأ القصر والجمع ،
بخلاف الصوم فيجوز لك أن تفطر من بيتك طالما نويت السفر
الدليل :: حديث أبي بصرة الغفاري السابق .
والله أعلم .
**
س ::ما هو حكم السائقين الذين يشتغلون بمهنة القيادة لعربات السفر ويقلون المسافرين من بلادهم إلى بلاد أخرى ؟
ج // نفس الحكم السابق الذي تحدثنا عنه لصيام المسافر ،
ومن يحتج بأنه عمله ومعتاد عليه ::
نرد عليه :: بأن الرخصة لم تستثني أحد – طالما أنه على سفر - .
حكم المسافر بطائرة – حيث أنها وسيلة انتقال سهلة ومريحة ، وإذا كان عدد ساعات السفر قليلة ، ساعتان مثلا ؟
ج // أيضا تأخذ نفس حكم المسافر ،، والأورع أن تنظري لنفسك ، هل تجدين مشقة من الصيان في السفر أملا ؟ هل تسقطين الفرائض والصلاة على وقتها أم لا ؟
وبناء عليه ،، تقيمين نفسك ،، إن كنت تستطيعين الصوم في السفر أو لا .
والله أعلم .
**
** الحامل والمرضع **
الحامل :: لها أن تفطر إذا إستدعي الأمر ،
المرضع :: إذا صامت المرضع وانقطع عنها لبن الرضاعة وتؤذي بذلك طفلها ، أو كان يحدث لها هبوط أو إغماء نتجة عدم القدرة علي الصوم مع الإرضاع ،، في هذة الحالة سواء خشيت علي نفسها أو علي رضيعها فيجوز لها الفطر .
الدليل :: أن النبي صل الله عليه وسلم قال : ( إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ وَضَعَ عَنْ الْمُسَافِرِ شَطْرَ الصَّلاةِ ، وَعَنْ الْحَامِلِ وَالْمُرْضِع الصِّيَامَ ) . وصححه الألباني في صحيح أبي داود
والراجح ::
أنه يجوز للحامل والمرضع أن يفطرا في نهار رمضان ، مع الكفارة .
والله أعلم .
**
س :: كيف تكفر الحامل والمرضع عن الأيام التي أفطرتها في رمضان؟
ج // قال بعض العلماء :: تقضي بعد الرضاعة والنفاس .
وقال فريق أخر:: تطعم عن كل يوم مسكين .
والراجح في هذة المسألة ::
أن المرأة الحامل والمرضع إذا أفطرتا في رمضان خوفا على نفسها أو جنينها أو رضيعها ، ليس عليها قضاء ، ولكن عليها كفارة ،
وهي أن تطعم عن كل يوم مسكين من أوسط ما تأكلين .
وإما أن تخرجين الطعام غير مطبوخ ويتولى المسكين طبخه بنفسه ،
وإما أن تخرجيه وجبات مطبوخة ،
وكلتا الحالتين تجزيء – إن شاء الله - .
**
الدليل أَخْبَرَنَا أَبُو عَبْدِ اللَّهِ الْحَافِظُ ، نَا أَبُو الْعَبَّاسِ مُحَمَّدُ بْنُ يَعْقُوبَ ، نَا إِبْرَاهِيمُ بْنُ مَرْزُوقٍ ، نَا رَوْحُ بْنُ عُبَادَةَ ، نَا سَعِيدُ بْنُ أَبِي عَرُوبَةَ ، عَنْ قَتَادَةَ ، عَنْ عَزْرَةَ، عَنْ سَعِيدِ بْنِ جُبَيْرٍ ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ ، قَالَ : " رُخِّصَ لِلشَّيْخِ الْكَبِيرِ وَالْعَجُوزِ ، الْكَبِيرَةِ فِي ذَلِكَ وَهُمَا يُطِيقَانِ الصَّوْمَ ، أَنْ يُفْطِرَا إِنْ شَاءَا وَيُطْعِمَا كُلَّ يَوْمٍ مِسْكِينًا وَلا قَضَاءَ عَلَيْهِمَا ، ثُمَّ نُسِخَ ذَلِكَ فِي هَذِهِ الآيَةِ : فَمَنْ شَهِدَ مِنْكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ سورة البقرة آية 185 فَثَبَتَ لِلشَّيْخِ الْكَبِيرِ ، وَالْعَجُوزِ الْكَبِيرَةِ ، إِذْا كَانَا لا يُطِيقَانِ الصَّوْمَ ، وَالْحُبْلَى ، وَالْمُرْضِعِ إِذَا خَافَتَا أَفْطَرَتَا وَأَطْعَمَتَا مَكَانَ كُلِّ يَوْمٍ مِسْكِينًا " . وَرَوَاهُ ابْنُ أَبِي عَدِيٍّ ، عَنْ سَعِيدٍ وَقَالَ : إِذَا خَافَتَا عَلَى أَوْلادِهِمَا . خرجه أبو داود في سننه ( 14/789 برقم 2674 )
سنده صحيح ولم يسق لفظه وقد رواه الدارقطني من طريق أيوب عن نافع عن إبن عمر : ( أن امرأته سألته وهي حبلى فقال : أفطري وأطعمي عن كل يوم مسكينا ولا تقضى ) . وإسناده جيد
**

قال ابن قدامة رحمه الله : ( قال ابن عمر وابن عباس رضي الله عنهما ولا مخالف لهما من الصحابة - : لا قضاء عليهما ، لأن الآية تناولتهما ، وليس فيها إلا الإطعام )المغني (4/395)
وثبت عن ابنِ عباسٍ أنه رأى أمَّ ولدٍ له حاملًا أو مرضعًا فقال "أنتِ بمنزلةِالذي لايُطيق عليك أن تُطعمي مكانَ كلِّ يومٍ مسكينًا ولا قضاءَ عليك".
الراوي:سعيد بن جبير
المحدث:الألباني
المصدر:إرواء الغليل الجزء أو الصفحة4/19
حكم المحدث:إسناده صحيح على شرط مسلم
عنِ ابنِ عمرَأنَّ امرأتَه سألتْه وهي حُبلى فقال أفطِري وأطعِمي عن كلِّ يومٍ مسكينًا ولا تَقضي .
الراوي:نافع مولى ابن عمر
المحدث:الألباني
المصدر:إرواء الغليل الجزء أو الصفحة4/20
حكم المحدث:إسناده جيد
**
س:: ماذا تفعل من قضت فقط ولم تكفر بالإطعام ،، ولكن عن جهل بالحكم الشرعي وليس عن تعمد ؟
ج // تؤجر على صيامها إن شاء الله ،، ولكن لا بد من الاطعام حتى يجزيء عن الافطار الذي أفطرته ،،
والله أعلم .
**
س :: المرأة التي ترضع ابن غيرها ؟ هل تدخل في حكم من ترضع ولديها ؟ لأنها هنا تفطر خوفا على ولد غيرها وليس على ولدها فما الحكم؟
ج // نعم يجوز لها أن تفطر ،، الشرع لم يفرق هل هي ترضع ابنها أم ابن غيرها ،، فهي داخلة في كونها مرضع ،،
والله أعلم .
**
س :: ما الحكم إن أفطرت المرضع أو الحامل بنية أنها على سفر أو أنها مريضة وليس بنية الحمل أو الإرضاع ؟؟
ج // في هذة الحالة عليها أن تقضي الصوم ، ولا يجزيء عنها أن تطعم، وذلك لأن سبب فطرها ليس الحمل أو الرضاعة ، إنما سببه السفر أو المرض ،،
والله أعلم .
**
س :: ما حكم المرأة التي وضعت حملها في رمضان ؟ أى أنها نفساء ؟
ج // من أفطرت بسبب النفاس عليها القضاء وليس عليها كفارة
لأنها في حكم الحائض والنفساء ، وليس في حكم الحامل أو المرضع ،
تأتي من تقول أنها بعد الوضع هي في حكم المرضع ؟
الرد :: لا ،، هي ليست في حكم المرضع ، لأنها مرفوع عنها الصوم بسبب دم النفاس ، فهي من الأصل لن يقبل منها صوم وهي نفساء ،،
لذا عليها القضاء عن تلك الأيام التي أفطرتها ،،
والله أعلم .
**
س :: من الذي يطعم عنكِ ؟؟؟؟
من يلزمه نفقتها ،، أى : وليها ،، فإن كان وليك زوجك هو الذي يطعم عنك .
والمرأة المرضعة ،، والد الطفل – الذي ترضعه - هو الذي يطعم عنها ،
والله أعلم .
**
س :: هل يجوز إطعام غير المسلمين من المساكين ؟؟
ج // نعم ،، يجوز إعطاء المسكين الكافر الصدقة ، لعلها تكون سبب في إسلامه .
والله أعلم .
**
س:: ماذا تفعل من عليها الكفارة إطعام مساكين و لم تملك من المال ما تكفر به عن أيام فطرها ؟
ج // تطعم من أوسط طعام بيتها ولو بالقليل ، أي : أقل من الوجبات الوسط لدى المتوسطين .
والله أعلم .
**
س :: لو تأخرت النفساء في القضاء وأتي عليها رمضان ؟؟؟
ج // عليها القضاء والكفارة ، لأنها تأخرت في القضاء حتى دخل عليها رمضان الذي بعده .
والله أعلم .
**
س:: أخت ترضع إبنتها عمرها عام ونصف هل يجوز لها أن تفطر بسبب الارضاع ؟ أم تفطم ابنتها وتصوم؟
ج // تصوم ،، وتدخل لإبنتها الطعام ولا تفطمها ،، يعني تخفف من الارضاع لها أثناء النهار في الصيام وتأكلها جيدا ،، وتعوضها الارضاع ليلا بعد الافطار .
والله أعلم .
**

((المريض))
انواع المرض::
1- النوع الأول : ألا يتأثر الصوم بالمرض .
كـ (كالصداع - الزكام) كلها ممكن أن تكون من أعراض الصيام ،
(( فهذا الامر لا يحل لكي الفطر))
**
2- النوع الثاني : مرض يشق عليه الصوم لكنه لا يضر .
كـ (جرح - الآم في الركبة) يعني إذا صامت بهذه الأمراض لا يحدث لها ضرر
((في هذة الحالة يكره لها الصوم ، لكن الأولي لها أنها تأخذ بالعزيمة وتصوم ))
س :: ماذا تفعل بعد رمضان ؟
ج// وفي هذة الحالة يجوز لها أن تفطر في رمضان إن شق عليها الصوم و تعوض تلك الأيام التي أفطرتها ، بعد رمضان .
والله أعلم .
**
3- النوع الثالث : إذا كان الصوم يضره .
كـ (مرضي الغسيل الكلوي ــ بعض أنواع السكر...الخ من الأمراض الزمنة والملازمة ويعجز معه على الصيام بل يؤدي إلى الضرر في بعض الأحيان)
((في هذه الحالة يحرم عليهم الصوم لأن الصوم قد يؤدي إلى هلاك النفس ، ونحن مأمورين بحفظ الكليات الخمسة ، أولهما النفس ))
س : ماذا يفعل من هذه حالاته ؟
ج// عليهم الكفارة ، يطعم عن كل يوم مسكين ، ويدخل كذلك في هذه الحالة الشيخ الكبير والمرأة العجوز ، اللذان لا يقويان على الصيام ،
والله أعلم .
**
((الحائض والنفساء))
ليس لها صوم ولا صلاة وهذه رحمة من الله تعالي بها – سبحانه –
**
س :: ما الحكم إذا حاضت المرأة أو وضعت قبل الأذان بخمس دقائق؟؟
ج //عليها قضاء هذا اليوم في أي يوم أخر بعد رمضان
**
س : ما الحكم إذا شعرت المرأة بأعراض الحيض ، وكان من عادتها أن ينزل إفرازات بنية اللون قبل الحيض بساعة أو اثنين ؟
ج // لو أن عادة المرأة أنها تري قبل الحيض بساعة أو ساعتين تلك الإفرازات البنية فهذه علامة أكيدة على أنها ستحيض بعض ساعة أو اثنين ، وتلك من علامات الحيض ، وتدخل في حكم الحائض بنزولها وعليها أن تفطر،
لكن هناك نساء تنزل منها طوال الشهر ، فلا تعتد بنزولها ، وحيضها لا يكون إلا برؤية الدم الصريح .
والله أعلم .
**

س:: ماحكم المرأة التي عندها استحاضة (نزيف) طول الشهر؟
ج // لو أن عادتك 5 أيام فتحيضي الخمس أيام فقط من الشهر وباقي الأيام صلي وصومي حتى مع نزول الدم ، لأن هذا الدم دم فساد وعلة وليس له حكم شرعي ، أي لا يمنع من صيام أو صلاة أو جماع .
والله أعلم .
**
س:: ما حكم المرأة إذا أسقطت جنينها ؟
ج // لو سقط الجنين قبل الأربعين :: فهذا دم فساد وعلة لا يمنعها من الصوم والصلاة ، يعني تصوم وتصلي .
لو سقط بعد الأربعين :: فهذا دم نفاس تمنع عن الصوم ولا يجوز لها الصلاة .
والله أعلم .
**
س :: ماذا لو أخذت حبوب منع الحيض في رمضان لترفع دم الحيض حتى تتمكن من صيام الشهر كله ؟؟
ج // صيامك صحيح وليس عليك شيء ، لكن لا يكلف الله نفسا إلا وسعها ، فالمرأة حين يحتبس فيها دم الحيض يحدث لها إضطرابات نفسية وجسمانية ، فمن الممكن أن تقع المرأة في كبيرة من الكبائر بسبب اختلاال الهرمونات باحتباس دم الحيض،
مثلا أن تتشاجر مع زوجها أو تتعدى بالضرب على أبنائها فلماذا كل ذلك ؟
الأفضل لها أن تحصل الرضا بقضاء الله على نزول الحيض في رمضان ، بدلا من أن تحبسه ويسبب لها مشاكل ووقوع في الكبائر .
والله أعلم .
**
س:: هل يجوز أخذ حبوب منع الحمل لمن تريد الذهاب إلى العمرة حتى تمنع نزول الحيض وتتمكن من أداء العمرة والصلاة في الحرمين طول أيام رحلة العمرة ؟
ج // نعم ،، يجوز ذلك ،، حتى لا يفوتها الأجر ،،
والله أعلم .
**
س:: متي تصوم وتصلي النفساء؟؟؟؟
حين تظهر عليها علامات الطهر وليس العبرة بتمام الأربعين ولا الستين على المرأة أن تعتد بنفسها فمتى رأت علامة طهرها وأن الدم انقطع والافرازات التي تتعلق بالنفساء ونزول الأجنة انقطعت فهي هكذا أصبحت طاهرة ، وجب عليها الصوم والصلاة حتي لو قبل الأربعين أو بعد الستين .
والله أعلم .
**
س:: الحيض يظهر بوجود دم داخل الفرج ولا يخرج فمتي يعتبر حيض ويفطر ؟
ج// العبرة بالدم الخارج وليس الذي بالداخل وإلا هكذا ليس علينا صلاة أبدا ،، لأنه يوجد بول وغائط داخل الانسان ،، فالعبرة بما خرج ،، وعليه تبنى الأحكام .
والله أعلم .
**
س :: ما الحكم إذا لم تقضي الحائض ما عليها من أيام أفطرتها قبل ذلك في أكثر من رمضان من أعوام سابقة؟
ج // هى آثمة ووجب عليها قضاء ما عليها مع الكفارة ،، لأنها أخرت القضاء عن وقته ،، وعليها أن تتقي الله فيما عليها ،، حتى لا تستوجب عذاب الله ،
الدليل ::لحديث النبي عن أبي أمامة الباهلي رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صل الله عليه وسلم يقول: بينا أنا نائم أتاني رجلان فأخذا بضبعي فأتيا بي جبلا وعرا فقالا :اصعد, فقلت: إني لا أطيقه فقالا: إنا سنسهله لك فصعدت حتى إذا كنت في سواء الجبل إذا بأصوات شديدة .
قلت: ما هذه الأصوات ,قالوا: هذا عواء أهل النار ,ثم انطلق بي فإذا أنا بقوم معلقين بعراقيبهم مشققة أشداقهم تسيل أشداقهم دما.
قال: قلت :من هؤلاء؟ قالا: الذين يفطرون قبل تحلة صومهم .
الحديث رواه ابن خزيمة وابن حبان في صحيحيهما .

وقوله قبل تحلة صومهم معناه يفطرون قبل وقت الإفطار ....الخ الحديث
والله أعلم .
**
س:: هل الحامل تحيض ؟
ج// الراجح في المسألة طبيا وشرعا أنه يمكن للمرأة الحامل أن تحيض فإذا كان الدم ينزل عليها في أيام العادة فقط فهذا حيض ولا تصلي ولا تصوم ،
و إذا كان أثناء الحمل وبإستمرار تنزل نقط دم فهذا إجهاد رحمي لا يمنع صوم ولا صلاة .
والله أعلم .
**
س:: دعيت إحداهن لعرس وعند تقديم طعام العرس كان وقت المغرب قرب على الدخول فأتمت صومها ثم أفطرت ، هل عليها شيء؟
ج// ما دام كان وقت المغرب قرب على الدخول فلا شيء إن شاء الله ،
أما إذا كانت وليمة العرس ظهرا مثلا ،، فعليها أن تفطر وتلبي الدعوة ،
الدليل :: حديث أبي هريرة عن النبي – صل الله عليه وسلم – (من لم يجب الداع فقد عصى أبا القاسم ...الخ الحديث)
والله أعلم .
***
((آداب الصيام))

** السحور **
عن أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قَالَ النَّبِيُّ صَلَّ اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " تَسَحَّرُوا فَإِنَّ فِي السَّحُورِ بَرَكَةً " رواه البخاري
حافظي أخيتي على السحور حتى ولو شيء قليل ، أي كان نوع سحورك، وقت السحر تستغفر لكِ االملائكة ولو دعوتي يستجاب لكِ – إن شاء الله - .
وعَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّ اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " السُّحُورُ أَكْلَةٌ بَرَكَةٌ فَلا تَدَعُوهُ وَلَوْ أَنْ يَجْرَعَ أَحَدُكُمْ جَرْعَةً مِنْ مَاءٍ فَإِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى الْمُتَسَحِّرِينَ " رواه أحمد
النبي - صل الله عليه وسلم - أمرك أن تخالفي أهل الكتاب وذلك لأن اهل الكتاب لا يتسحرون ، وهذا هو الفرق بيننا وبينهم .
حَدَّثَنَا قُتَيْبَةُ بْنُ سَعِيدٍ حَدَّثَنَا لَيْثٌ عَنْ مُوسَى بْنِ عُلَيٍّ عَنْ أَبِيهِ عَنْ أَبِي قَيْسٍ مَوْلَى عَمْرِو بْنِ الْعَاصِ عَنْ عَمْرِو بْنِ الْعَاصِ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّ اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ فَصْلُ مَا بَيْنَ صِيَامِنَا وَصِيَامِ أَهْلِ الْكِتَابِ أَكْلَةُ السَّحَرِ" صحيح مسلم
**


** تعجيل الفطر **
العبرة في الفطر هي (غروب الشمس) وليس سماع الأذان ، فممكن حينما أكون في دولة أجنبية لا يسمع فيها أذان مثلا ، حينها أفطر حين تغرب الشمس .
فالأذان ما هو إلا إعلام لدخول الوقت ،
ويجوز أن تضبطي منبهك على موعد غروب الشمس بالبلد التي تقيمي فيها إن كان يتعثر عليكٍ سماع الأذان .
**
س :: بماذا ندعوا ؟
ج // قال عمر : " كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّ اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا أَفْطَرَ قَالَ ذَهَبَ الظَّمَأُ وَابْتَلَّتْ الْعُرُوقُ وَثَبَتَ الْأَجْرُ إِنْ شَاءَ اللَّهُ
رواه أبو دواد وحسنه الألباني في الإرواء
وهذا الدعاء تقوليه بعد أن تأكلي التمرة أو تشربي جرعة اللبن أو الماء ،
وأما بخصوص الدعاء ( اللهم لك صمت وعلى رزقك أفطرت ...الخ ) هذا ضعيف لا صحة له ،
الدعاء لا يرد عند الفطر
بمعني وأنت تفطرين ادع بما شئت من صالح وطيب الدعاء ، ولا تنس أخواتك المسلمات ، فلك بمثل ما دعوتِ لهم .
(قال رسول الله صل الله عليه وسلم: للصائم عند فطره دعوة لا ترد..الخ الحديث)
عن أنس بن مالك ـ رضي الله عنه ـ قال: قال رسول الله صل الله عليه وسلم: ثلاث دعوات لا ترد: دعوة الوالد لولده، ودعوة الصائم، ودعوة المسافر. صححه الألباني.

** لا يستحب الصوت العالي **
ﻋﻦ ﺃﺑﻲ ﻫﺮﻳﺮﺓ ﺃﻥ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﷺ ﻗﺎﻝ : " ﺇﺫﺍ ﻛﺎﻥ ﻳﻮﻡ ﺻﻮﻡ ﺃﺣﺪﻛﻢ ﻓﻼ‌ ﻳﺮﻓﺚ ﻳﻮﻣﺌﺬ ﻭﻻ‌ ﻳﺼﺨﺐ ، ﻓﺈﻥ ﺷﺎﺗﻤﻪ ﺃﺣﺪ ﺃﻭ ﻗﺎﺗﻠﻪ ﻓﻠﻴﻘﻞ : ﺇﻧﻲ ﺍﻣﺮﺅ ﺻﺎﺋﻢ ، ﻭﺍلذﻱ ﻧﻔﺲ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻴﺪﻩ ﻟﺨﻠﻮﻑ ﻓﻢ ﺍﻟﺼﺎﺋﻢ ﺃﻃﻴﺐ ﻋﻨﺪ ﺍﻟﻠﻪ ﻣﻦ ﺭﻳﺢ ﺍﻟﻤﺴﻚ ، ﻭﻟﻠﺼﺎﺋﻢ ﻓﺮﺣﺘﺎﻥ ﻳﻔﺮﺣﻬﻤﺎ : ﺇﺫﺍ ﺃﻓﻄﺮ ﻓﺮﺡ ﺑﻔﻄﺮﻩ ، ﻭﺇﺫﺍ ﻟﻘﻲ ﺭﺑﻪ ﻓﺮﺡ ﺑﺼﻮﻣﻪ " ﻣﺘﻔﻖ ﻋﻠﻴﻪ .
وحديث ( من لم يدع قول الزور والعمل به لم يكن لله حاجة أن يدع طعامه وشرابه...الخ الحديث)
امسك عليك لسانك ،، دربي نفسك على الهدوء والصوت المنخفض ، وامساك اللسان عن الفحش ولغو الكلام واللغط .
فالصوت العالي يقلل أجرك ،، عليك بالسكينة والوقار ،، وابتعدي عن الشجار والكذب وسيء الأقوال ، التي تكتب في صحائف أعمالك .
** تجديد التوبة **

**استحضار التقوي**
سُئِل أحد المشايخ ماهي الأشياء المستحبة أن يذكر العبد بها ربه قبل رمضان ؟
فضرب له الشيخ مثلا: قال الملابس المتسخة ماذا يناسبها ؟؟ تعطرها أولا ام تغسلها ؟؟؟
قال السائل: أغسلها أولاً .
فقال الشيخ لو استغفر الإنسان لله قبل الطاعة يؤهله الله - سبحانه وتعالي - للطاعة
فعلينا أن نستقبل أشهر الطاعات بالاستغفار لله - عز وجل – حتى نقبل على الطاعة ويكرمنا الله - عز وجل - .
** الوصال **
وهو أن تواصلي أيام بالصيام دون فطر ، وهذا منهي عنه ، ولكن السنة أن توصلي – ولو يوم واحد – الصيام حتىى السحر ،،
بمعنى لاتفطرين على المغرب ولكن افطري مع السحور – وهذا لمن تستطيع – (لا يكلف الله نفسا إلا وسعها)
وهذا لإحياء تلك السنة التي اندثرت .
عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ رضي الله عنهما قَالَ : عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ رضي الله عنهما قَالَ : نَهَى رَسُولُ اللَّهِ صل الله عليه وسلم عَنْ الْوِصَالِ . قَالُوا : إنَّكَ تُوَاصِلُ . قَالَ : إنِّي لَسْتُ كَهَيْئَتِكُمْ , إنِّي أُطْعَمَ وَأُسْقَى .
**
وَرَوَاهُ أَبُو هُرَيْرَةَ وَعَائِشَةُ وَأَنَسُ بْنُ مَالِكٍ .
وَلِمُسْلِمٍ عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ رضي الله عنه : فَأَيُّكُمْ أَرَادَ أَنْ يُوَاصِلَ فَلْيُوَاصِلْ إلَى السَّحَرِ . صحيح مسلم .
**


** الإعتكاف **
س هل يجوز للمرأة الإعتكاف ؟
ج // نعم يجوز ، لأن زوجات النبي – صل الله عليه وسلم - كنَّ يعتكفن معه .

** مكان الاعتكاف **
أي مكان تقام فيه الصلوات الخمسة والجمعة والعيدين .
أما الحديث الذي رواه العلامة الالباني رحمة الله
( لا اعتكاف إلا في المساجد الثلاثة : المسجد الحرام – النبوي - الأقصى) .
((هذا مردود على الشيخ ))
وأما حكم المسألة فذهب جماهير العلماء إلى أن الاعتكاف لا يشترط له أن يكون في أحد المساجد الثلاثة،
واستدلوا على ذلك بقوله تعالى : (وَلا تُبَاشِرُوهُنَّ وَأَنْتُمْ عَاكِفُونَ فِي الْمَسَاجِدِ) سورة البقرة: آية 187
وحديث (( ولا اعتكاف إلا ....أو مسجد تقام فيه الجماعة ...ألخ الحديث))

** شروط الاعتكاف **
يجوز لكِ الاعتكاف إذا كان زوجك ليس لديه مانع أو ليس عندك أبناء صغار أو مسولية ، لكن إذا كان عندك ما يمنعك في هذة الحالة صلاتك في بيتك أفضل ، فلو الأمر مهيأ لكِ لا تتركي الفرصة .
**
س :: متي ادخل في الاعتكاف ؟ وما الأشياء المباحة للمعتكف ؟
ج // لمن أرادت الاعتكاف لابد أن تفطري يوم 21 رمضان داخل المعتكف ، أى : تدخلين غروب شمس اليوم 21 ،
عليكِ بالإكثار من الصلاة وقراءة القرآن ، وكثرة العبادة ،
ويجوز لكِ الاطمئنان علي الزوج دون إثارة شهوة – وإن كان لايفسد الاعتكاف – ولكن البعد أولى ،
ويجوز الاطمئنان على الابناء وصلة الأرحام من خلال الهاتف ،
كل هذا بشرط عدم الإكثار من الكلام والثرثرة التي بلا فائدة ،
ويجوز الوضوء والاغتسال أيضا – طالما تأمنين الفتنة وعدم الاختلاط بالرجال –
ويجوز وضع العطر لكن لا يستحب العطور الداخل بها كحليات لأن فيها كلام وخلاف دائر بين العلماء .
ويجوز الخروج لشراء ما يلزمك دون التجول في الأسواق والمجادلة مع البائعين ، فقط على قدر الحاجة ، ويمكن أن ترسلي من يشتري لكِ .
هذا والله أعلم .
أقول قولي هذا واستغفر الله لي ولكم .
***
تمت بحمد الله
فريق تفريغ العلوم الشرعية
***


===========
((أسئلة الكبائر))
س :: ما هى الحالات التى يجوز فيها الغيبة ؟
س:: ما حكم الغيبة ؟ اذكرى دليل قولك من القرآن والسنة؟
س:: ما معنى الغيبة وما الفرق بينها وبين النميمة والبهتان والافك ؟
س:: ما هي كفارة الغيبة ؟
س:: ما هى عقوبة الغيبة ؟
________
((أسئلة فقه الصيام))
س:: ما حكم الاستمناء للصائم مع الدليل؟
س:: ما حكم الكحل والقطرة في الصيام مع الدليل ؟
س:: هل الحجامة تفطر مع الدليل ؟
س:: ما حكم الحامل والمرضع مع الصيام مع الدليل ؟
س:: ما حكم الجماع أثناء نهار رمضان مع الدليل ؟
س:: ما حكم رجل في فمه طعام والفجر أذن وفى يديه كوب ماء ؟ ماذا يفعل ومع الدليل ؟
س:: ما حكم السحور ؟
س:: ما حكم رؤية الهلال بالأجهزة الفلكية والحساب الفلكى ؟ مع الدليل .
س:: ما حكم صيام المسافر والمريض في نهار رمضان مع الترجيح ؟
س:: ما حكم رؤية الهلال في بلد مخالفة لبلدك ماذا تفعلى مع الدليل وما هو الراجح؟
****
الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات
سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك
**

أم عائشة محمد est déconnecté   رد مع اقتباس
رد

أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 07:18 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4,
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة لـ الجامعة العالمية للقرءان والسنة والقراءات