إصدارات دار حاملة المسك
   


إعلانات جامعية

العودة   الجامعة العالمية للقرءان والسنة والقراءات العشر > ◢ المنتديـــات العامـــة ◣ > ✿ قسم كتـابات الطالبات ✿ > المواضيع المميزة
التسجيل التعليمات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل جميع المنتديات مقروءة

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
قديم 05 - 06 - 2009, 04:26 AM   #11
أم معاذ
جهـد بارك الله فيـه
 
الصورة الرمزية أم معاذ
 
تاريخ التسجيل: 12 2008
المشاركات: 2,030
افتراضي

عدت اليكنّ كما وعدت ولله الحمد..
سبحان القائل "حملته امه كرها ووضعته كرها"

نعم سبحان الله ايام الحمل كلها تعب وارهاق وحِمل ...وعلى رغم ذلك انتِ سعيده جدا بذلك ايما سعاده
وتتمنين اليوم الذي تري فيه هذا من حملتيه في بطنك تسعة اشهر ..
تسعة اشهر <<< تأكلين وتشربين وتنامين وتطلعين وتنزلين وبداخلك شئ ..وبيتحرك ... وبيكبر...
كل ذلك بداخلك <<< احساس غريب جدا وفى نفس الوقت ايضا جميل جدا ..وتنظرين هذه الحركة وتتمنين ان تكبر بطنك اكثر لتربتِ عليها بيدك بكل حنيه وشوق ..على رغم تعبك من ذلك.

وتمر ايام الحمل يوما بيوم ...ويأتى يوم الولادة ..يوم لا ينسي ...موقف تكونين فيه بين الحياة والموت
الا ان يتغمدك الله برحمته..وسبحان الله فى الولادات ترين قدر الله ..يعنى واحده تلد طبيعي واخرى قيصري وهذا حدث معها والاخرى حدث معها ..ويحكمون على الاطباء بعدم المهارة على الرغم من اثبت لنفس الطبيبه المهارة ..ولكن هذا بكرم الله ونصيب كل واحده وقدرها وتيسر الله عزوجل لها وما يراه من الخير والحكمه.
المهم عنّى انا بقي مرت ايام الحمل على خير ولله الحمد وكل يوم بطنى تكبر وتكبر والحمل يزيد
والتقط انفاسي بالعافيه ولا استطيع النوم لا على اى جانب ولا على ظهرى ولا استطيع التحرك الا بالمساعده ..كأنى عاجزة ..هذا الشهر الاخير اصعب الايام اتمنى ان الد ..لانى خلاص تعبت ومش قادرة...كان هذا اخر ايام رمضان الفائت ...صيام ..تراويح ..تهجد ..وما الى ذلك
كننا نتوقع الولاده قبل العشر الاواخر..ولكن اتممتهم ... بفضل الله وكان قد بلغ بي التعب مبلغه .
حتى ليله العيد صباحا .يؤلمنى جنبي جدا ..فقلت انها الولادة ..ذهبت للطبيبه وقالت لى: ليست اى علامة من علامات الولادة .أنه مجرد مغص كلوى من اثر الصيام وقلة المياة مع الحمل .
فرحت وحزنت ..فرحت لانى كنت اريد ان اعيد ..وحزنت لانى اريد ان الد.
مضيت تلك الليله وانا تعبانه ..وتحاملت على نفسي وذهبنا لصلاة العيد .ثم خرج اهلى للنزهه وكالمعتاد مسكت فيهم ورحت معاهم ..هناك تعبت جدا ...ورجعت على البيت ..
وهذا التعب ليس تعب ولادة ...انه من المغص الكلوى ..ولم تأت اى علامه من علامات الاولادة
على الرغم من ان اتممت التاسع يعنى داخله فى العاشر .
ذهبت للطبيبه وللمستشفى لعمل التحاليل وكانت المستشفى فاضيه بسبب العيد ..وسبحان الله كانت حماتى كمان تعبت ..وكان جو البيت ما يعلم به الا الله..
مضي اول يوم العيد والكل ينتظر والعائله كلها تنتظر لان كله نزل لقضاء العيد عندنا وعملت لهم جو درامى ومرعب .كلهم خايفين على ّ لانى ضعيفه
نزلت العلامة اول يوم..قلنا خلاص ..هانت ..ولكن هيهات الاستاذ عجبته القاعده جوة .
ومضي الثاننى والمغص الكلوى معى وكم كان قاسيا ولله الحمد .ولا اى شئ للولادة

وجاء اليوم الثالث ...........
استيقظ جميع البيت صباحا الساعه التاسعه تقريبا <<كنت ذهبت عند امى
استيقظوا على صرخــــــــــــــتى ...اااااااااه انا مش قادرة خلاااااااص انااااااااا هووووووولد
وعماله اجرى فى الشقه وهما ورايا
لبسنا ونزلنا للمستشفي.. طبعا فى العيد وكمان يوم الجمعه والدكاترة بيعيدوا ...والله المستعان
رحت للطبيبه اللى كنت اراجع عندها بالمستشفى لم اجدها ...اتصلنا بالطبيبه الخاصه وطلبت منا الذهاب الى المستشفى الخاصه .
ذهبنا الى هناك وانا بقي تعبانه وطول الطريق بقي :ماما ترد امى :نعم اقولها :انا تعبانه
تقولى معلش وهكذا .
ذهبنا للمشفى :وكشفت على الطبيبه قالت الرحم فتح 3 سم يعنى فاضل 8 سم كمان حتى تتمم الولادة
ياااااااااااااااالله ..انا خلاص تعبت
دخلت للحجرة وعلقوا لى محاليل ...كنت الايام الما\ضيه لا استطيع ان اكل شئ بسبب المغص يعنى راحه اولد وانا لا استطيع ان اصلب نفسي .وليس بي اى عزم للوالدة ...
المهم أتألم والحمدلله واوصتنى الطبيبه بأن اتنفس بطريقه معينه كى تخفف عنى وفعلت

وتمر اللحظات ساعات ...واكاد اشعر انى ساموت ...وكل كم دقيقه يأتى طلق الولادة مع المغص
والله المستعان ... وملقاة على السرير منهكه جدا
مش قااااااااااااااادرة ...كفاااااااااااايه ..انا عااااااااااااوزة اولد بقي .
امى تذهب للطبيبه المنوبه عن طبيبتى وتقول لها انها تتالم تعالى تشوفيها تقول لااااااااا لسه مش الان
ياااااااااااااالله ...امى صاحت فيها ...فجأءت كشفت على وتقول لسه 3 سم ......يااااااااااااااااااااااااااااه
صعبه جدا ...فعلا مش حاسه بيه ..اول ما قالت لى كده بقي ارخيت اعصابي ومن كتر التعب نمممممممت ..امى لم تصدق ذلك تقولى في واحده بتولد تنام ..ده انتى طلقك ضعيف ومش حامى .
بعد كل ده ...لكن رجعت قلت فعلا انه ضعيف .لما علمت ان التى طلقها حامى لا تستطيع فعلا الجلوس تفضل واقفه رايحه جايه وتخبط وترزع وما الى لك وممكن كمان تصرررررررخ ..ولله الحمد ربي عافانى من ذلك ..ربي سبحان الله اعلم بي وبحالى وانى لااقدر اتحمل اكثر من ذلك ..
مرت اللحظاااااااات والكل ينتظر واولهم انااااااااا
حتى جاءت الطبيبه وقالت هيا الى غرفة الولاااااااااادة كانت تقريبا الساعه5 مساءا ..انا كنت احسب ان ذلك كثييييييير .سمعت بعد ذلك ان نساء مممكن تقعد يومين وتلات هكذا ..ياااه .اللهم لك الحمد على رحمتك بعبادك وعلمك بحالهم.
كانت مشاعري ساعتها لاتوصف ..خووووووووووف ورعب من الولادة ..وفي نفس الوقت فررررررحه التى كنت انتظرها
ذهبنا للغرفه وليس معى احد الا الله ونمت على سرير الولادة . والقت على الطبيبه نصائح الولادة وماذا افعل عندما ياأتينى الطلق وهكذا ولن اسرد لكنّ فى وصف ذلك .ولكن الله يعلم كيفيه صعوبة ذلك الامر .
والطبيبه والممرضه والله ربي سخرهم لى .اصلا الطبيبه كبيره فى السن وشديدة جدا .حتى انى كنت اخاف منها .واقول لامى انا خايفه تصيح فى وتضربنى ...هههههه اى والله
لكن سبحان الله ساعة الولادة لم تكن هى ..تضحك .. وتحكى قصص ..وتسألتى اسئله .وتقولى انتى عسوله وصغنونه
والمرضه تمسح على شعرى .وتقبلنى وتقولى انتى اسمك زى اسم بنتى .كل ده وانا الد
حتى جاءت اللحظة الاخيرة .وتعالت الصيحات
يالا اهه راسه امامى يالا...... شطورة .....جدعه .... اهه ....كماااااااان يالا

وهــــــــــــــــوب
نـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ زل "معــــــــــــــــــــــــــاذ" <<سامحك الله ياولدى أأنت السبب فى كل ذلك .
أول ما نــــــزل لم اتمالك نفسي واخذت بالبكاء بشده حتى الطبيبه فزعت من ذلك وتقول لى خلاص انتى ولدتى الولد اهه نزل ..لما البكاء ..اقول لها لاادرى
صعـــــبـت علىّ تفسي جدا
ثــــــــــم سبحــــــــــان الله ..احساس ..غريب جدا وعجيب ..أن كائن حى .بنى ادم مثلى له قدم ويد ووجه وملامح مثلى ان ينـــــــزل ويخرج منى ..منى انا!!......أنا ..انا
احساس فعلا لايوصف وسبحان مخلص روح من روح .فعلا لحظة عجيبه واحساس غريب .سبحان الملك .
واتمت اللطبيبه الولادة واخذوا معاذ حمّوه ولبسوه وخرجت انا وهو .والعائله كلها تنظر على احر من الجمر ..
وتعالت الفرحه الحمدلله مع البكاء لخروجنا بالسلامه ..بعد معاناه رأوها منى طوال الاسبوع .
وقالت الطبيبه لامى ..انه لاخر لحظه كانت ستولدنى قيصري لان معااذ بيه .كان واضع يده على راسه وهو نازل .. كمان .
تقول سبحان الله لكن ربنا ييسر الولادة ..وقالت لى ربنا كرمك وكانت الولادة ميسرة علشان والديك طيبيبن <<<ربي يحفظهم ويخليهم لنا

اللهم لك الحمد على كرمك ورحمتك بعبادك ..فعاملنا دوما بما انت اهله ولا تعاملنا بما نحن اهله .

كــــــــــانت هـــــذه ..ولادتى .من المواقف التى لا تنسي .وتجلى فيها رحمة الله عزوجل بعباده
أم معاذ est déconnecté   رد مع اقتباس
قديم 09 - 06 - 2009, 12:07 PM   #12
ام ريم ورواء
همم تنـاطح السحاب
 
الصورة الرمزية ام ريم ورواء
 
تاريخ التسجيل: 11 2008
المشاركات: 682
افتراضي

{حادثـة} مرّت بها من أعرف .....

حوادث وابتلاءات
هكذا هي حياتها
وسبحان الله ما تمر بها محنة إلا لتزيدها تقرباً من الله سبحانه وتعالى
تبدأ قصتها من يوم زواجها طفله لا تعرف عن المكر شيء
تزوجت ابن عمها رجل على خلق ودين
امه وما ادراك ما امه
زوجة عمها والتي تكره ابيها بشده
اتت ابنته لتعيش معها في نفس الدار
سبحان الله
دخلت عليها زوجة ابنها وهي تنوي ان تعامل والدة زوجها افضل معامله
ومن اول يوم اشتغل شغل الحموات وكل الكره التي تحمله الحماه لوالد زوجة ابنها

قدر الله ان زوجة الابن لم تحمل لأربع سنوات
وكانوا كأربعين سنه
كل يوم وصفه جديده للحمل (وصفه غير شرعيه )
وطبعا كانت ترفض زوجة الابن هذه الوصفات الشركيه
وكان زوجها يؤيدها ولله الحمد
وكل يوم تذكير انه لم يحصل حمل بعد (بطرق غير لطيفه )
وكل هذا رغم عدم كبر سن الفتاه
فهي تزوجت ولم تكمل السادسه عشر بعد
وفعلاً كانت محاولات الحماه بالتنغيص على زوجة ابنها كانت تفلح وتنجح كل النجاح
ادعاءات بالباطل وانساب اي فضل كانت تقوم به زوجه الابن لنفسها والكثير الكثير

دوما الابتلاءات تزيدك قربا من الله
وهكذا فعلت
خرت لله ساجده بالدعاء والبكاء ان يفرج الله عنها ما هي فيه
وان يرزقها الاطفال
كانت تعتقد انه ربما ان رزقها الله اطفال انتهت مشاكلها
وسبحانه مجيب المضطر اذا دعاه
وسبحانه القريب مجيب الدعاء
حملت وانجبت
هل انتهت مشاكلها
سبحان الله
كما قلت في اول القصه
ان حياتها كلها ابتلاءات
وكل محنه تلجأ فيها الى الله
لا يردها الله خالية الوفاض ابداً
حسبي الله فيها سر عظيم
فيا من ابتلاك الله
لا تيأسي من رحمة الله


بارك الله فيك ام انس وجعلك زخراً للأسلام
وعذراً لعدم اتقاني اسلوب الكتابه
بارك الله فيكم
ام ريم ورواء est déconnecté   رد مع اقتباس
رد

أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 06:28 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4,
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة لـ الجامعة العالمية للقرءان والسنة والقراءات